**** * * الاهداف التربوية
منتديات الوزير التعليمية Arabic Minister Forums, Educational and Networking - Alwazer
  • شبكة
  • منتديات
  • ديوانية
  • منتدى
  • اخبار
  • اسلام
  • تفسير
  • دراسات
  • برامج
  • مقالات
  • قصص
  • علمية
  • ايقونات
  • دليل
  • حواء
  • مطبخ
  • عالم حواء
  • العاب
  • موسوعة
  • برمجيات
  • اطفال
  • شعر
  • دروس
  • توبيكات
  • صحة
  • قنوات
  • بلدان
  • نكت
  • الثقافة الجنسية
  • مشاهير
  • أسرة
  • جن
  • فيديو
  • معاني
  • متفرقات


  • الجودة الشاملة | قضية | شخصية | تخطيط | موارد بشرية | مبتعث | إدارة مدرسية | خطة مدير | خطة | التربية الإسلامية | اللغة العربية | علم | رياضيات | كيمياء | اجتماعيات | E | صفوف أولية | رياض أطفال | نشاط مدرسي | موهبة | برنامج | مطويات | خطة مدير تشغيلية |

    الموضوع: الاهداف التربوية

    ( الأهداف التربوية ) منقول • إذا كان لكل عمل هدف يسعى إلى تحقيقه ويسترشد به لتحديد مساره لذا ينبغي أن نطرح على أنفسنا عدة تساؤلات قبل ممارسة العملية التربوية:


    صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
    النتائج 1 إلى 3 من 7
    1. #1
      وَزِيَر تَوُّهْ نَشَأَ فِيِ التَعّلِيِّم
      الصورة الرمزية ام جراح
      الحالة : ام جراح غير متواجد حالياً
      رقم العضوية : 30501
      تاريخ التسجيل : 2/10/2007
      مجموع المشاركات: 12
      مجموع المواضيع: 11
      الجنس: أنثى

      Mf (41) الاهداف التربوية

      [overline] ( الأهداف التربوية ) منقول

      • إذا كان لكل عمل هدف يسعى إلى تحقيقه ويسترشد به لتحديد مساره لذا ينبغي أن نطرح على أنفسنا عدة تساؤلات قبل ممارسة العملية التربوية:
      • لماذا نربي ؟ ... وما هي السمات التي نريد أن يتصف بها المواطن الكويتي الذي يسعى لبناء شخصيته من خلال العمل التربوي ؟
      • وإذا كان الهدف الأسمى للتربية هو تحقيق أقصى حد ممكن من النمو لكل فرد في حدود إمكاناته واستعداداته بما يحقق التقدم .
      • فلماذا لا يزال الإنسان العربي ينتمي إلى مجتمعات الدول النامية ؟
      • وهل يمكن مواطن الخلل في الناحية البشرية التي يتناولها العمل التربوي ؟
      • أم أن الخلل يكمن في الممارسة التربية ذاتها ؟
      • تعتبر التربية بمعناها الواسع عملية مخططة تهدف إلى :
      • تشكيل الشخصية الإنسانية بمختلف جوانبها ( العقلية – الروحية – النفسية – الاجتماعية )

      س: لماذا ؟
      • وذلك لإحداث تغيرات ( إيجابية – مرغوب فيها )

      س : تغيرات فيمن ؟
      • في سلوك المتعلمين وتفكيرهم ووجدانهم
      • لهذا اكتسبت الأهداف التربوية أهمية كبيرة في ميدان التربية
      • ومن هنا اتجهت جهود العلماء والباحثين لدراسة الأهداف التربوية
      • ومحاولة تحديد معناها – وبلورة مفهومها – والتعرف على مصدرها ومستوياتها
      • ووضع الأسس والمبادئ التي تكفل صياغتها واستخدامها بصورة سليمة وفعالة
      • كما اتجهت الجهود إلى تصنيفها وصياغتها ومراجعتها ثم تقويمها


      (1)
      س : ماذا نعني بالأهداف ؟
      تعريفها :
      • الأهداف لغة : جمع هدف وهو كل شيء مرتفع من بناء أو جبل كثيب فهو القصد
      • اصطلاحاً : ما تسعى العملية التربوية إلى بلوغه في الناشئة ( بدنيا – عقلياً – خلقياً – عملياً )
      • أي توقع نتائج معينة من عملية التربية في أبعاد الشخصية الإنسانية
      • فهي في النهاية الغايات التي تسعى التربية إلى تحقيقها
      • وبعبارة أخرى الهدف هو التغير السلوكي المتوقع حدوثه للمتعلم من خلال تعرضه لخبرة تعليمية هادفة ( مقصودة وتفاعله معها )

      س: ما مصادر اشتقاق الأهداف التربوية ؟
      • توجد مصادر عدة يمكن استنباط الأهداف التربوية منها :
      1) المتعلم : من حيث نموه وحاجاته واهتماماته ورغباته وميوله وتعلمه فنحن نستمد الأهداف من جوانب نمو المتعلم الجسمية والعقلية والعاطفية فمراحل نمو المراهق تختلف عن مراحل نمو الطفولة وكذلك الأهداف وكذلك حاجاته واهتماماته التي تختلف من مرحلة إلى أخرى.
      2) المجتمع : من حيث طبيعته ومؤسساته ومشكلاته وطموحاته المستقبلية.
      • فما هي طبيعة المجتمع محافظة – متحررة – متزمتة وهكذا ، من حيث ما يعاني من مشاكل سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية أو صحية ، وكذلك من حيث طموحاته المستقبلية ، ماذا يريد وإلى ماذا يطمح !
      • ولا ننسى أن المجتمع يتعرض إلى ظاهرة التغير المستمر والتي تعود في الغالب إلى التحدي البيئي والحروب والتقدم العلمي والاستعمار الثقافي والاقتصادي.
      3) المادة الدراسية : من حيث مجالاتها وأسس اختيارها ومكوناتها وتتابع محتواها ، ومن هنا ضرورة التركيز على لغة المجتمع والتربية الوطنية وتاريخ المجتمع ودينه وجغرافيته.

      (2)

      س: أين تمكن أهمية الأهداف التربوية ؟

      • ترتبط أهمية الأهداف التربوية بالفوائد التي تحققها لأي نظام تعليمي والتي يمكن إيجازها فيما يلي :
      1) بلورة الفلسفة التربوية للمجتمع :
      • أي ماذا يريد المجتمع ؟ بتياراته وأعرافه وقومياته.
      2) توجيه وترشيد مختلف عناصر النظام التعليمي نحو ما ينبغي تحقيقه .
      • أي نريد مواطن صالح – مواطن متعلم – مواطن مثقف – مواطن متعصب – مواطن قومي وهكذا.
      3) تحديد معالم العملية التربوية وتيسير الاختيار المناسب للمحتوى التعليمي وخبرات ومواقف التعليم :
      • أي من خلال الأهداف نقول نريد تدريس الرياضيات أو الاجتماعيات أو العالم الإسلامي وهكذا.
      4) تحديد مستويات للتعلم ( أي ابتدائي – متوسط – درجة عالية من المعارف والمعلومات وهكذا )
      5) تزويد القائمين على عملية التعليم بأساس لاختيار التقويم وأدواته :
      • أي بناء معايير سليمة لتقويم مختلف مكونات النشاط التعليمي ونواتج التعلم وطبيعة ونوعية العلاقات بينهما.
      6) تقويم جهود المعلمين والمسئولين عن التعليم تقويماً موضوعاً.

      س: هل الأهداف من حيث المستوى واحدة ؟ أم مختلفة ومتعددة ؟ وكيف ؟
      • في حقيقة الأمر هناك مستويات مختلفة للأهداف التربوية :
      • فهي تتدرج من مستوى العموميات أو الغايات البعيدة والتي تنبثق منها :
      • أهداف مرحلية خاصة بكل مرحلة تعليمية ثم أهداف صفية.
      • وأخرى موجهة نحو كل تخصص ( اجتماعيات – عربي ) وأخيراً أهداف تعليمية.
      • ويمكن استعراض هذه المستويات على النحو التالي :
      (3)
      1) الغايات التربوية Aims.
      2) الأهداف التربوية العامة General Educational Goals.
      3) الأهداف التعليمية Instructional Objectives.
      الغايات التربوية :
      • عامة وشاملة ومجردة .
      • وبعيدة المدى يتطلب تحققها فترة طويلة من الزمن قد تشمل حياة الفرد.
      • ويتم اشتقاقها من أهداف الدولة وفلسفته واهتمامات المجتمع ومؤسساته.
      مثال : الأيمان بمبادئ الدين الإسلامي.
      بحيث تصبح هذه المبادئ منهج فكري وأسلوب حياة يتجسد في سلوك الفرد وعلاقاته الاجتماعية.
      مثال : تنمية وتنشئة المواطن الصالح ( هذه التنشئة تحتاج زمن طويل حتى تأخذ
      حاصلها ).
      الأهداف التربوية العامة :
      • بعيدة المدى نسبياً.
      • ترتكز على حاجات المتعلم وتؤكد على تنمية شخصيته من الجوانب المعرفية والوجدانية والنفس حركية.
      مثال : التعرف على إمكانيات الوطن العربي وطاقاته المادية والبشرية كخطوة في سبيل تحقيق التكامل والتعاون بين أرجاء الوطن العربي.
      • نجد أن هذا الهدف يتصف بالعمومية والتجريد ولا يعبر عن سلوك محدد يمكن ملاحظته.





      (4)
      الأهداف التعليمية :
      * هي تلك العبارات التي تكتب للتلاميذ لتصف بدقة ما يمكنهم القيام به خلال الحصة الدراسية أو بعد الانتهاء منها مباشرة .
      " أي العبارات التي تصف الأداءات التي نرغب من المتعلمين أن يكونوا قادرين على القيام بها قبل الحكم عليهم بالكفاءة في تلك الكفاءات ".

      أهمية الأهداف التعليمية :
      1) تسهل من عملية التعلم ، حيث يعلم المتعلمون المتوقع منهم القيام به بموجب هذه الأهداف.
      مثال : أن يذكر أنواع المثلث أو ان يرسم خريطة دولة الكويت.
      2) تساعد المعلم على وضع أسئلة أو فقرات الاختبار.
      مثال : الهدف ( أن يرسم خريطة دولة الكويت – السؤال ارسم خريطة دولة الكويت ) .
      3) تعمل الأهداف على تجزئة محتوى المادة العلمية إلى أجزاء صغيرة يمكن توضيحها وتدريسها.
      4) تمثل الأهداف معايير دقيقة يمكن استخدامها لاختيار أفضل طرق التدريس وأنسب الأنشطة والوسائل .
      5) تساعد التربويين على تقويم العملية التعليمية وعلى تطبيق الأهداف العامة للمنهج.
      6) تزود الأهداف التعليمية المتعلمين بوسائل لتنظيم جهودهم نحو تحقيق الأهداف.
      7) يمكن استخدام الأهداف التعليمية كدليل للمعلم في عملية تخطيط الدرس.

      صياغة الأهداف التعليمية :
      1) تحديد المعارف والمهارات التي نرغب من المتعلم اكتسابها كنتيجة للعلمية التعليمية.
      2) تحديد السلوك الدقيق الذي نرغب من المتعلم أن يقوم به كي يبرهن على ان الهدف الذي وضع له قد فهمه وعمل على تحقيقه.
      3) تحديد النتائج المرغوب فيها أي نتائج السلوك الذي تم تحديده من قبل.

      (5)
      4) تحديد الشروط التي توضح طريقة إثبات السلوك أو البرهنة عليه.
      5) وضع معيار يشكل الأساس الدقيق لقبول الأداء المطلوب.

      خصائص الأهداف التربوية :
      لكي تكون الأهداف ذات وتأثير في العملية التربوية يجب أن تتسم بخصائص معينة بمثابة معايير نحكم في ضوئها على صلاحية الهدف ومن هذه المعايير :-
      1) ارتباط الهدف وانتماؤه لفلسفة تربوية محددة : لتساعد على توضيح الرؤية وتوضيح المسار العام للعملية التربوية.
      • حتى لا تتناقض الأهداف وتتضارب في ظل الغياب الفلسفة.
      2) الوضوح والتحديد : ليسهل معرفة المقصود من وراءه ، وبالتالي تحديد وسائل تحقيقه ، ثم وسائل تقويم وقياس مدى تحققه.
      3) الواقعية والقابلية للتطبيق : الأهداف المثالية الخيالية التي تأخذ الواقع في اعتبارها لا تعتبر أهدافاً صالحة ، ولا يمكن ترجمتها إلى السلوك عملي في حياة المتعلم.
      4) مسايرة الهدف لنتائج الدراسات العملية بعامة والنفسية بخاصة.
      5) الديمقراطية : أن يشارك في وضعه كل من له صلة بالعمل التربوي.
      6) ملاءمة الأهداف للتغيير ، وإسهامها في تحقيقه : فمعيار صلاحية أي هدف يتمثل في مناسبته للظروف المتغيرة في المجتمع.
      • لقد ذكرنا أن الهدف هو ( التغير السلوكي المتوقع حدوثه للمتعلم من خلال تعرضه لخبرة تعليمية هادفة ( مقصودة ) وتفاعله معها )
      ( وصف لمتغير سلوكي - خبرة تعليمية - موقف تعليمي – تفاعل – نتيجة متوقعة )





      (6)
      تحديد الهدف : يتم تحديد الهدف وصياغته بعد تحديد المشكلة.

      تحديد المشكلة الهدف الخبرة التقويم النتيجة
      المتعلم لا يقرأ أن يقرأ كيفية القراءة يقرأ تحقيق الهدف
      لا يكتب أن يكتب كيفية الكتابة يكتب تحقيق الهدف
      لا يجمع أن يجمع عمليات الجمع يجيد الرسم تحقيق الهدف
      لا يرسم أن يرسم عمليات الرسم يحسن الرسم تحقيق الهدف
      لا يعرف دول المجلس أن يذكر دول المجلس يتكون دول مجلس أذكر دول مجلس تحقيق الهدف

      • صياغة الهدف : تتم صياغة الأهداف ( بشكل عام ) وفقا للمنظومة التالية :
      ( أن + فعل سلوكي ( مضارع) + المتعلم + الخبرة + الحد الأدنى للأداء المطلوب )
      أمثلة :
      • أن يتعرف المتعلم على خريطة دولة الكويت.
      • أن يذكر المتعلم أسماء مجلس التعاون الخليجي.

      استراتيجية التخطيط للتدريس:

      أولاً : تحديد الأهداف ( بمعني التغير السلوكي المتوقع حدوثه للمتعلم نتيجة
      لخبرة تعليمية ).
      ثانياً : اختيار الآلية ( وهي الكيفية التي يتم من خلالها تحقيق الأهداف وممارسة الخبرات التعليمية وتفاعل المتعلم ).
      - إعداد الخطط الدراسية.
      - الإعداد العملي والنظري ( التحضير ).
      - الطريقة في التدريس والشرح ( كيفية العرض ، الإثارة والتشويق ، شرح الفكرة ، كيفية تطبيق المهارات والخبرات ).

      (7)
      - اختيار الوسيلة ( مناسبتها للمتعلم ، للخبرة ، مواصفاتها ).
      ثالثا : أداة التنفيذ.
      رابعا : التقويم ( قياس مدي تحقق الأهداف ومدي اكتساب المتعلمين للخبرات وتفاعلهم معها).
      الأهداف السلوكية
      * هو ذلك التغير المتوقع حدوثه في شخصية المتعلم بعد مروره بخبرة تعليمية مقصودة بحيث ينعكس هذا التغيير على سلوك المتعلم ، لكي يضمن ملاحظته وتقويمه.

      خصائص الأهداف السلوكية
      1) تشتق من الأهداف العامة للتربية.
      2) واقعية وأقل شمولية وتجريد من الأهداف العامة.
      3) محددة وواضحة ودقيقة.
      4) شاملة لجميع جوانب النمو.
      5) تلائم مستوي نضج المتعلمين.
      6) أدائية ترتكز على سلوك المتعلم بحيث يمكن للمعلم ملاحظتها وقياسها.
      7) يمكن تحقيقها في فترة قصيرة.

      أهمية الأهداف السلوكية
      1) تساعد المعلم على اختيار المادة العلمية ( المحتوى) المناسب لتحقيق هذا الهدف.
      2) تعين المعلم على تحديد الوسائل التعليمية المطلوبة.
      3) تساعد المعلم على اختيار النشطة التربوية الملائمة.
      4) تسهل على المعلم عملية تقويم المتعلم.
      5) تحدد للمتعلم مستوي الأداء اللازم للنجاح وتساعده على إدراك المطلوب منه.
      • يتضمن الهدف السلوكي ( الأدائي ) أربع أجزاء.
      • اثنان منهما أساسيان.
      • اثنان اختياريان يمكن الاستغناء عن أحدهما أو كلاهما.
      (8)
      الأجزاء الأساسية للهدف السلوكي:
      1) الفعل السلوكي ( وهو الفعل الذي يوجه المتعلم إلي الأداء المحدد أو السلوك المطلوب)
      مثال : أن يذكر ، أن يكتب ، أن يشرح ، أن يحلل ، أن يقيم
      2) المحتوي المرجعي ( هو الذي يشير إلي محتوي الموضوع المراد مراجعته من خلال الموقف التعليمي
      مثال : أن يذكر المتعلم أسباب هجرة العتوب من الجزيرة العربية.
      * يذكر هو الفعل السلوكي – بقية الهدف هو المحتوي المرجعي

      الأجزاء الاختيارية للهدف السلوكي
      1) مستوي الأداء ( هو الذي يشير إلي مستوي معين من الكفاءة كأن نحدد زمنا لتحقيق الهدف)
      مثال : أن يرسم خريطة دولة الكويت في خمس دقائق
      2) تحقيق الهدف ( هو الذي يشير إلي الظروف التي سيتم فيها تحقيق الهدف)
      مثال : أن يرسم خريطة دولة الكويت على السبورة
      مجالات الأهداف السلوكية :

      • تنقسم الأهداف السلوكية إلي ثلاث مجالات رئيسية
      أولا : المجال العقلي ( المعرفي)
      • يطلق عليه المجال المعرفي ، لكن التربويون يفضلون المجال العقلي لأن المعرفة عملية واحدة من مجمل العمليات العقلية والمتنوعة والكثيرة.
      • تبدأ بمستوى التذكر والمعرفة وهي أدني وأبسط العمليات العقلية ثم تتدرج المستويات وتزداد رقيا إلي أن تصل مستوي التقويم.
      • والأهداف السلوكية يجب أن ترتكز على تنمية جميع المجالات العقلية لدى المعلم ويعد
      ( بلوم) أول من صنف الأهداف العقلية.

      (9)

      • أمثلة على الأفعال المضارعة التي تستخدم لبناء الأهداف السلوكية المتعلقة بالمجال العقلي

      التذكر الفهم التطبيق التحليل التركيب التقييم
      يعرف يصف يحل يكتشف يقترح يقرر
      يذكر يوضح يطبق يستدل ينظم يثمن
      يعدد يشرح يختار يمثل يصمم يقيم
      يكتب يحدد يصنف يقرر يركب يحكم
      يتعرف يقارن يستخدم يستنتج يؤلف يقيس
      يجدول يفسر يشغل يناقش ينتج يقدر
      يسمى يعبر يترجم ينقد يتوقع يعين

      مستوى التذكر:
      • يقصد به القدرة على تذكر المعلومات واسترجاعها.
      • ويعد هذا المستوى أدني مستويات الجانب العقلي.
      • ومع ذلك فإن هذا المستوي يعج أساسا هاماً لجميع العمليات العقلية.

      أمثلة عامة لمستوي التذكر.
      1) أن يعد ثلاث مشكلات اقتصادية يعني منها الوطن العربي.
      2) أن يعرف المفاهيم التالية ( طقس ، مناخ، الجون ).
      3) أن يذكر الخصائص العامة للرياح.
      4) أن يتعرف على مفاتيح الخريطة.

      مستوي الفهم:
      • هي القدرة على استيعاب المعاني.
      • أي يكون الفرد قادرا على إعطاء معني للموقف الذي يواجهه.
      (10)

      • ويستدل علي الفهم بمجموعة سلوكيات عقلية يظهره المتعلم وتفوق في مستواها القدرة على التذكر.
      • من ذلك قدرته على تفسير المبادئ والمفاهيم وشرحها أو إعادة صياغتها في شكل مختلف.
      • والتنبؤ منها بالنتائج والآثار المترتبة عليها وفقا لاتجاه الأحداث والظواهر .

      أمثلة عامة لمستوي الفهم:
      1) أن يحدد كمية المطر السنوي في الكويت.
      2) أن يشرح أسباب معركة الرقة البحرية.
      3) أن يقارن بين حقل برقان النفطي وحقل بحرة من حيث المساحة والإنتاج.

      مستوي التطبيق :
      * هي القدرة على تطبيق المعرفة التي تعلمها في مواقف جديدة.
      * كاستخدام القوانين أو المبادئ أو النظريات في معالجة موقف معين.
      * والمعلم الجيد هو الذي يهيئ المواقف للمتعلم.
      * التي يتدرب فيها على استخدام وتطبيق ما سبق أن تعلمه في علاج مشكلات أو مواقف جديدة
      * تمكنه من الاعتماد على نفسه في التعلم الذاتي

      أمثلة عامة لمستوي التطبيق:
      1) أن يستخدم طريقة حل المشكلات في اقتراح حلول لمعالجة مشكلة الأمية
      2) أن يصنف الدولة العربي المنتجة للنفط من بين الدولة العربية الغير منتجة للنفط

      مستوي التحليل:
      • يعتبر احد أهم الأهداف التربوية.
      • فالتحليل الناقد لمحتوي يعد أمرا ضروريا لإصدار الحكم عليه وتقويمه

      (11)

      • لذلك يجب على المعلم أن يهتم بمهارات التحليل المختلفة وصولا إلي المهارات الأعلى كالتركيب والتقويم

      أمثلة عامة على مستوي التحليل :
      1) أن يستدل على الأسباب والنتائج لمعركة الجهراء
      2) أن يناقش المعوقات التي واجهت هجرة العتوب في رحلتهم إلي أرض الكويت

      مستوى التركيب :
      • هي القدرة على تجميع الأجزاء في كل متكامل أو تأليف شيء جديد من عناصر أو جزئيات .
      • وهذه القدرة تتطلب من المعلم سلوكا إبتكاريا فيه جدة وحداثة
      • وكثيرا ما يهمل المعلمون هذا النوع من الأهداف
      • وتكون نتيجة ذلك فقدانهم لفرص عظيمة لمساعدة المتعلمين على تنمية قدراتهم العقلية

      أمثلة عامة على مستوى التركيب
      1) اكتب في حدود خمسة أسطر عن معركة القادسية
      2) اقترح طريقة للاستفادة من مصادر الطاقة غير النفطية
      مستوى التقويم:
      * هو القدرة على إصدار حكم قيمة المادة المتعلمة وفق معايير خاصة واضحة وتبرير هذا الحكم

      أمثلة عامة على مستوى التقويم :
      1) أصدر حكما على الفقرة التي قرأتها .
      2) ما وجهة نظرك بقانون البيئة .



      (12)

      ثانيا : الجانب النفس حركي :
      • يركز هذا المجال على النمو العضلي لدى المتعلم .
      • ويهتم بتنمية القدرات والمهارات الحركية لدية .
      • كما يعالج المهارات التي تتطلب التناسق الحركي والنفسي والعصبي .
      • ونظرا لترابط جوانب النمو فقد يكون الهدف السلوكي هدفا عقليا ونفس حركيا في وقت واحد .
      • وهذا المجال يركز على الأفعال التي تتطلب من المتعلم القيام بنشاط جسماني هادف لتنمية مهارات حركية لدية .
      • كمهارة القراءة والكتابة ورسم الخرائط والطباعة .... الخ
      • وأول من صنف هذه الأهداف هي ( إليزابيث سمبسون )

      المحاكاة التقليد الدقة التوافق التطبيع
      يقلد ينقل يؤدي يتحكم ينسجم
      يحاكي يكرر يعمل يوافق يتقن
      يكرر يعيد عمل يكتب يلائم يبتكر
      يماثل يتبع ينفذ يجيد ينوع
      يتابع يجمع يحاول يهذب يطور
      ينسخ يتحرى يكيف يؤلف


      أمثلة عامة على الأهداف النفس حركية :

      • أن ينسخ المتعلم خريطة دولة الكويت .
      • أن يعيد المتعلم رسم خريطة دولة الكويت .
      • أن يعمل على بناء مجسم لخريطة دولة الكويت .
      • أن يجيد رسم خطوط الطول ودوائر العرض على مجسم الكرة الأرضية .
      • أن يبتكر نموذجا تعليمياً يبين أهم قواعد رسم الخريطة بواسطة الحاسوب .
      (13)
      ثالثا : الجانب الوجداني :

      • يطلق عليه أحيانا المجال الروحي والانفعالي والعاطفي وهذا المجال يتعلق بالمعتقدات والقيم والاتجاهات والتقاليد والعادات .
      • ويعد من أهم جوانب النمو في شخصية المتعلمين وله تأثير كبير على الكثير من سلوكيات الفرد .
      • وبالرغم من أهمية هذا المجال إلا أنه يواجه إهمالا كبيرا من المربين ويواجه المعلم صعوبة في بناء أهداف سلوكية متعلقة بالمجال الوجداني وذلك بسبب صعوبة ملاحظته وقياس الجوانب الوجدانية

      الانتباه الاستجابة الحكم والتقدير التنظيم
      ينتبه يستجيب يقدر يتبنى يفاضل يعدل
      يتابع يبادر يختار يدافع يصنف يحافظ
      يلاحظ يتقبل يتحمس يفضل يرتب يتبع
      يحس يطيع يتطوع يهتم يلتزم يؤكد
      يشعر يوافق يمتدح يعتني يؤثر يسلك
      يصغي يشارك يؤيد يثير يكيف

      أمثلة على الأهداف الوجدانية :
      • إن ينتبه المتعلم إلى ثناء المعلم على دور الأجداد والآباء في بناء الكويت .
      • أن يوافق المتعلم على المشاركة في معرض المنتجات الكويتية .
      • أن يقدر المتعلم جهود الحكومة في بناء وتطوير الكويت .
      • أن يفاضل المتعلم بين أسلوب الحياة والمعيشة في الكويت قبل وبعد اكتشاف النفط .






      (14)
      • بعض الأفعال التي لا تصلح لصياغة أهداف سلوكية :

      أفعال تحمل أكثر من تفسير ولا يمكن ملاحظتها أو قياسها التوضيح
      يعرف أي مستوى من المعرفة ؟ وماذا يعرف ؟
      يفهم عملية داخلية لا يمكن ملاحظتها أو قياسها إلا بمظاهرها الخارجية
      يعني عملية داخلية لا يمكن ملاحظتها أو قياسها إلا بمظاهرها الخارجية
      يدرك عملية داخلية لا يمكن ملاحظتها أو قياسها إلا بمظاهرها الخارجية والإدراك يختلف من فرد إلى أخر .
      يتذوق عملية داخلية لا يمكن ملاحظتها أو قياسها إلا بمظاهرها الخارجية
      يستمتع عملية داخلية لا يمكن ملاحظتها أو قياسها إلا بمظاهرها الخارجية
      يعتقد عملية داخلية لا يمكن ملاحظتها أو قياسها إلا بمظاهرها الخارجية
      يؤمن عملية داخلية لا يمكن ملاحظتها أو قياسها إلا بمظاهرها الخارجية
      يوضح يوضح بالرسم أو الشرح أو التجربة ( أكثر من معنى )
      يبين يوضح بالرسم أو الشرح أو التجربة ( أكثر من معنى )

      • بعض الأفعال يمكن استخدامها في أكثر من مستوى واحد ، كما أن كثير من تلك الأفعال يمكن استخدامها في المجال النفس حركي والمجال الوجداني .






      (15)
      (( أهداف تدريس المواد الاجتماعية في المرحلة الابتدائية ))

      أولا : الأهداف المعرفية :
      • يهدف هذا الجانب إلى تحقيق ما يلي :
      • تزويد المتعلم بمفاهيم وحقائق والمعلومات عن البيئة المحلية بدأ بالحي الذي يعيش فيه ثم المدينة والدولة وما تحويه من مؤسسات متنوعة .
      • تعرف المتعلم على الأحداث التاريخية للوطن ( الكويت ) مع إبراز كفاح الأجداد وجهودهم في سبيل بناء الوطن وتحقيق الاستقلال .
      • تعرف المتعلم الظروف الجغرافية للوطن ( الكويت ) وأثر كل من البحر والصحراء على المجتمع الكويتي .
      • تعرف المتعلم على المظاهر الحضارية للوطن .
      • التركيز على جوانب النهضة الحديثة في مجالات الصحية والتعليمية والاقتصادية والاجتماعية .
      • تعرف المتعلم على علاقات الكويت بدول الخليج العربي والوطن العربي والعالم الإسلامي والعالم .
      • تزويد المتعلم بالمفاهيم والحقائق والمعلومات عن البيئة الخارجية وما تضمه من دول شقيقه مع إبراز الجوانب التاريخية والجغرافية والحضارية وبيان أوجه التشابه بينهما
      • اكتساب المتعلم أساليب التفكير السليمة في حل المشكلات التي تواجهه .
      • إدراك المتعلم ما يتصف به من استعدادات ومواهب خلال الخبرات التي يمر بها .
      • معرفة المتعلم الأساليب التي يمكنه من خلالها التعبير عن ذاته .
      • إدراك المتعلم أهمية تنظيمه لأوقات أعماله .
      • تعرف طبيعة العلاقات الاجتماعية التي تربط المتعلم وأفراد أسرته وبينه وبين زملائه
      • فهم المتعلم لدوره الاجتماعي وإدراكه لحقوقه وواجباته وحقوق الآخرين ووجباتهم .
      • إدراك أهمية العمل وقيمته في حياة الفرد والمجتمع .



      (16)
      ثانيا : الأهداف
      • يهدف هذا الجانب إلى إكساب وتنمية ما يلي :
      • مهارة مشاهدة الظاهرات الطبيعية في البيئة وتسجيلها ومتابعتاه
      • مهارة جمع نماذج وعينات من البيئة
      • مهارة تتبع التطور الظواهر المختلفة في البيئة المحلية
      • مهارة فهم وتفسير وتحليل الخرائط المرسومة البيانية والجداول الإحصائية والصور .
      • مهارة إعداد رسوم البيانية والجداول المبسطة في مجال المواد الاجتماعية
      • مهارة استخدام الأطلس وجمع الصور
      • مهارة رسم الخرائط المبسطة
      • مهارة جمع المعلومات من مصادرها وتصنيفها
      • المشاركة في بعض مجالات خدمة الجماعة في البيئة المدرسية والمحلية
      • تنمية القدرة على التعامل السليم مع مرافق المجتمع ومؤسساته والإفادة منها.
      • اكتساب مهارات التعامل الاجتماعي السليم مع أسرته ومدرسته ومجتمعه
      • تنمية القدرة على التصرف الاجتماعي السليم وتكوين مهارات حسن الاستماع وإيداء الرأي والمناقشة
      • مهارة أسس العمل الاجتماعي .
      ثالثا : الأهداف الوجدانية
      • يسعى هذا الجانب إلى تنمية الميول والاتجاهات والقيم التالية :
      • ترسيخ الإيمان بالدين الإسلامي الحنيف ومبادئه السمحاء كمصدر أساسي لحياة المجتمع
      • الاتجاه نحو حب الوطن والولاء له والاعتزاز به والتضحية من اجله
      • الاعتزاز بالقيم والعادات والتقاليد العربية الأصيلة التي تسود المجتمع الكويتي والعمل على تدعيمها والمحافظة عليها
      • الأيمان بضرورة المحافظة على ثروات الوطن والممتلكات العامة وحسن الاستفادة منها
      (17)
      • تدعيم ثقة المتعلمين في قدرة وطنهم على استيعاب المتغيرات الحضارية والتكيف مع المستجدات
      • الاتجاه نحو تقدير جهود الدولة لما تقدمه من خدمات متنوعة في جميع مجالات الحياة
      • الاتجاه نحو الاهتمام بمشكلات الوطن والأنظمة والملكيات العامة للدولة
      • المحافظة على ثروات الوطن وحسن استغلالها
      • الإيمان بالديمقراطية كأسلوب حياة
      • الاعتزاز بالمنتجات الوطنية والعمل على تشجيعها
      • الاتجاه نحو احترام العمل اليدوي وتقدير كافة المهن والعاملين بها
      • الاتجاه نحو تقدير الذات من خلال ممارسة النشاط الاجتماعي في البيئة +
















      (18)[/overline]
      الموضوع الأصلي: الاهداف التربوية || الكاتب: ام جراح ||






    2. #2

      [ نَائِبْ الْوَزِيِّر مَاْلِكَ الْشَبَكَةْ ]

      الصورة الرمزية نباريس
      الحالة : نباريس غير متواجد حالياً
      رقم العضوية : 418
      تاريخ التسجيل : 6/10/2005
      مجموع المشاركات: 35,138
      مجموع المواضيع: 1629
      البلد: المملكة العربية السعودية KSA
      المدينة: جــــدة
      المؤهل التعليمي: بكالوريوس جامعي Bachelor
      الوظيفة: أمين مركز مصادر التعلم
      نوع المتصفح: قوقل كروم Chrome
      نوع الجوال: سامسونج Samsung
      الخبرة في الانترنت: أكثر من 10 سنوات
      أوصلني إلى المنتدى: أخي Brother
      الجنس: ذكر Man

      alwazer

      افتراضي

      أم جراح
      الله يعطيك العافية على هذا الموضوع الجميل والمميز
      لا حرمك الله الأجر والمثوبة

      دمت في خير

    3. #3
      أَمَيّنْ لمَجّلِسْ اَلوُّزَرَاءْ بَرُتّبَةْ وَزِيّر
      الصورة الرمزية أبـ نواف ـو
      الحالة : أبـ نواف ـو غير متواجد حالياً
      رقم العضوية : 6575
      تاريخ التسجيل : 13/9/2006
      مجموع المشاركات: 2,767
      مجموع المواضيع: 39
      البلد: المملكة العربية السعودية KSA
      المدينة: الدمام
      المؤهل التعليمي: بكالوريوس كلية معلمين bac
      الوظيفة: وكيل مدرسة ـ بكالوريوس
      نوع المتصفح: إنترنت إكسبلورر Internet Explorer
      نوع الجوال: آيفون i Phone
      الخبرة في الانترنت: أقل من 10 سنوات
      أوصلني إلى المنتدى: أخي Brother
      الجنس: ذكر Man

      alwazer

      افتراضي

      بارك الله فيك

    صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

    إعلانات


    المواضيع المتشابهه

    1. دراسة بيبليومترية لأدبيات الإدارة التربوية المنشورة في عدد من المجلات التربوية العربي
      بواسطة رياض الفراشات في المنتدى وزارة التطوير التربوي Educational Development
      مشاركات: 10
      آخر مشاركة: 01 May 2011, 01:44 PM
    2. بوربوينت عن القصه التربوية للاطفال ونماذج عن القصص التربوية
      بواسطة n7oola في المنتدى عروض البوربوينت لمواد الصفوف الأولية
      مشاركات: 8
      آخر مشاركة: 27 Feb 2010, 07:40 AM
    3. خلاصة مفهوم النظرية في الإدارة التربوية(من كتاب مدخل إلى الإدارة التربوية)
      بواسطة رياض الفراشات في المنتدى وزارة التطوير التربوي Educational Development
      مشاركات: 14
      آخر مشاركة: 08 Jan 2010, 02:54 AM
    4. اختيار القيادات التربوية /المشرفة التربوية
      بواسطة دلال العنقري في المنتدى وزارة التطوير التربوي Educational Development
      مشاركات: 4
      آخر مشاركة: 29 Jul 2009, 10:07 PM
    5. الاهداف التربوية للتعليم
      بواسطة ذئب الجنوب في المنتدى وزارة المعلمين والمعلمات teachers
      مشاركات: 11
      آخر مشاركة: 25 Jun 2007, 10:55 PM

    الكلمات الدلالية لهذا الموضوع